«بيطري الشرقية» ينظم قافلة بيطرية لعلاج الماشية بقرية شلشلمون في منيا القمح

تبدأ من: 27/01/2024 الى: 28/01/2024

نظمت مديرية الطب البيطري بمحافظة الشرقية قافلة بيطرية مجانية بالتعاون مع جامعة الزقازيق والقطاع الخدمي بالمحافظة في بقرية شلشلمون التابعة لمركز منيا القمح لتوعية المربين بالممارسات الصحية لحماية الثروة الحيوانية والداجنة من مخاطر الامراض الوبائية والحيوانية.

وقال الدكتور إبراهيم متولي مدير مديرية الطب البيطري بالشرقية أن هذه القوافل تأتي  في إطار تعليمات السيد القصير وزير الزراعة وإستصلاح الأراضي واللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية و الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية والدكتور إيهاب صابر رئيس هيئة الخدمات البيطرية، بضرورة الاستفادة من القوافل البيطرية والتي تنظمها مديرية الطب البيطري بالتعاون مع الجهات المعنية لتجوب القرى الأكثر احتياجا بهدف زيادة الوعي البيطري بين أهالي القرى.

وأضاف «متولي»، إن هذه القوافل تستهدف توفير أفضل درجات الرعاية البيطرية للثروة الحيوانية من خلال إجراء الكشف البيطري وتقديم العلاج المجاني للحيوانات المصابة ، وكذلك تحصين الحيوانات ضد الأمراض المختلفة للحفاظ على الثروة الحيوانية وتنميتها.

وأوضح مدير الطب البيطري بمحافظة الشرقية إن إدارة منيا القمح البيطرية شاركت مع جامعة الزقازيق بالتعاون مع القطاع الخدمي بالمحافظة في قافلة طبية بيطرية توعوية وقائيةبالمجان بقرية شلشلمون التابعة لمركز منيا القمح وتوابعها .

وأشار «متولي»، إلي أن هذه القافلة البيطرية ضمن المبادرة الرئاسية تنمية الريف المصري وتم من خلالها تقديم كافة الخدمات البيطرية لتخفيف العبء علي كاهل المواطنين  بحضور كبير من القيادات التنفيذية و العلمية و الشعبية من جامعة الزقازيق والقطاع الخدمي و حضور مدير إدارة  منيا القمح البيطرية و روساء اقسام الرعاية والعلاج والارشاد والابيدميولوجى بإدارة منيا القمح البيطرية  وحضورمدير وحدة شلشلمون وأطباء الوحدة وحضور كبير من مربي الثروة الحيوانية ..

ولفت مدير الطب البيطري بمحافظة الشرقية، إلي أن القافلة قامت برش( ٣٥٠) رأس ماشية لمكافحة الطفيليات الخارجية و تجريع (٢٥٠) رأس أغنام لمكافحة الطفيليات الداخلية و تنظيم ندوتين و عدد من اللقاءات الإرشادية لزيادة الوعي لدى المربيين والتوعية بأهمية التأمين على الماشية و مشروع التحسين الوراثي لسلالات الماشية من الأبقار والجاموس و مشروع تمويل شراء عجلات عشار ثنائية الغرض عالية الإنتاجية.

وأوضح «متولي»، إنه تم خلال القافلة البيطرية إستعراض  أهمية التحصين للوقاية من الأمراض الوبائية الخطيرة والمشروع القومي لإنشاء وتطوير مراكز تجميع الألبان ومشروع تسمين عجول البتلو ومشروع تحصين الثروة الداجنة ضد مرض أنفلونزا الطيور ، مشيرا إلي مواصلة جهود مديرية الطب البيطري بالشرقية من اجل الحفاظ على الثروة الحيوانية و الداجنة  وتوفيرغذاء من أصل حيواني صحي وآمن حفاظاعلى صحة وسلامة المواطنين.